تعرفوا الى العلاقة بين التهاب المريء وضيق التنفس واسبابه.
تاريخ النشر: 09/07/2021 - عدد القراءات: 3631
تعرفوا الى العلاقة بين التهاب المريء وضيق التنفس واسبابه.
تعرفوا الى العلاقة بين التهاب المريء وضيق التنفس واسبابه.

 

التهاب المريء وضيق التنفس يُعدّ ضيق التنفس أو ألم الصدر الذي يحدث بعد تناول الطعام بفترة قصيرة في حال الإصابة بالتهاب المريء من الأعراض التي تستلزم مراجعة الطبيب، كما أنّ المعاناة من مشاكل في التنفس بعد التقيؤ، أو التقيؤ بكميات كبيرة، أو ظهور التقيؤ باللون الأصفر، أو الأخضر، أو احتوائه على الدم عند الإصابة بالتهاب المريء من الأعراض التي تتطلب ذلك أيضاً.

من أسباب التهاب المريء ما يلي :-

·      المعاناة من الحساسية: تسبب بعض أنواع الحساسية التهاب ,عند حدوث الحساسية، وهي إحدى أنواع خلايا الدم البيضاء، مما يؤدي إلى حدوث الالتهاب.

·       الإصابة بالارتجاع المِعَدي المريئي: يحتوي المريء على المعصرة المريئية السفلية، وهي صمام يمنع ارتداد الأحماض الموجودة في المعدة إلى المريء، إلا أنّ اختلال هذه المعصرة بحيث تصبح غير قادرة على الفتح والإغلاق بشكلٍ صحيح، يؤدي إلى ارتجاع محتويات المعدة إلى المريء.

·       تناول بعض الأدوية: يعتبر التهاب المريء أكثر شيوعاً عند تناول المضادات الحيوية، أو مسكنات الألم، أو أدوية علاج هشاشة العظام، أو أدوية علاج نقص البوتاسيوم، إذ يحدث الالتهاب عند ملامسة الحبوب لبطانة المريء لمدة طويلة، أو تناول الحبوب الكبيرة المسببة لتهيج المريء عند بلعها.

·      الإصابة بالعدوى: كالإصابة بالعدوى الفطرية مثل: فطر المبيضة، أو العدوى الفيروسية مثل: فيروس الهربس أو الفيروس المضخم للخلايا.

من أعراض التهاب المريء ما يلي :-

التهاب الحلق. فقدان الشهية. السعال وبحة الصوت. صعوبة البلع. حرقة المعدة. الألم أثناء البلع. ارتداد الأحماض. الغثيان والتقيؤ. ألم الصدر، الذي يزداد سوءاً عند تناول الطعام.

اقرا ايضا علاج الثاليل التناسليه من هنا 

تم طباعة هذا المقال من موقع الطب العربي البديل (arabaltmed.com)

© جميع الحقوق محفوظة

(طباعة)