الرئيسية
سياسة الخصوصية
الرئيسية / المواضيع العامة
تعرفوا الى الأضرار التي تُلحقها ممارسة التدخين بالجلد.
تاريخ النشر: 04/02/2022 - عدد القراءات: 864
تعرفوا الى الأضرار التي تُلحقها ممارسة التدخين بالجلد.
تعرفوا الى الأضرار التي تُلحقها ممارسة التدخين بالجلد.

 أضرار التدخين على الجلد يتعرّض جلد الإنسان للعديد من العوامل البيئيّة الضّارة ومنها تدخين التّبغ  يحتوي على مادّة النيكوتين الضارّة وآلاف المواد الأخرى التي تؤدّي إلى الإضرار بالجلد.

الأضرار التي تُلحقها ممارسة التدخين بالجلد:

·       تقليل إنتاج مادة الكولاجين: يسهم فيتامين C بجانب عدّة مواد أخرى في إنتاج مادة الكولاجين المسؤولة عن مرونة البشرة، وتتأثّر هذه المادة بعمليّة التدخين؛ حيث يُقلل النيكوتين من مخزون فيتامين C في الجسم الأمر الذي يؤدي إلى التقليل من إنتاج الكولاجين.

·      زيادة الإجهاد التأكسدي: تمنع مضادّات الأكسدة، بما فيها فيتامين C، عمليّة أكسدة الخلايا أو ما يُسمى بالإجهاد التأكسدي وهي عمليّة طبيعيّة تُهاجَم بها الخلايا من قِبل مواد تُسمّى الجذور الحرّة الأمر الذي قد يتسبّب في شيخوخة الخلايا بصورة أسرع، وتتأثّر مضادّات الأكسدة هذه بعمليّة التدخين.

·       تضييق الأوعية الدموية: يؤدّي التدخين إلى تقليل كمية الأكسجين والعناصر الغذائيّة الأساسيّة التي تصل لخلايا الجلد فتظهر البشرة بلون رمادي باهت، وذلك بسبب تسببّ التدخين بحالة تضييق الأوعية الدمويّة .

·       الخطوط والتجاعيد حول الشفتين: يؤدّي التدخين إلى التأثير في الجلد حول الفم وإظهار علامات الشيخوخة المبكرة حول الفم بعدة طرق؛ منها ما يظهر بسبب حدوث تلف في مادة الإيلاستين في الجلد، ومنها ما يحدث بسبب تطور التجاعيد حول الفم من التدخين.

ada300

·      تجاعيد العين: تتطوّر تجاعيد العين الخارجيّة بوقتٍ أبكرٍ وأعمقٍ عند الأشخاص المدخنين مقارنةً بغيرهم، ويُطلق على هذه التجاعيد اسم أقدام الغراب، حيث تتطوّر هذه التجاعيد بسبب الاستمرار بتحريك العين بهدف إبعاد الدُخان عنها، وبالإضافة لهذه الآثار الخارجيّة يؤدّي التدخين لإحداث تلف في مكونات الجلد الداخلية نتيجةً لقلّة الأكسجين والمواد الغذائية التي تصل إلى الجلد كما ذكرنا أعلاه.

·      ترهل البشرة: تُعطيّ ألياف الكولاجين والإيلاستين الجلد القوّة والمرونة، ويحتوي التبغ على أكثر من 4000 مادة كيميائيّة تؤدّي العديد منها لتحفيز عمليّة تدميرهما، كما تؤدّي ممارسة التدخين سواء بشكلٍ مباشرٍ أو عن طريق التعرّض للتدخين السلبي لتقليل الوحدات البنائية في البشرة الأمر الذي يقود لظهور نتائج سلييّة كالتجاعيد العميقة وترهّلها.

·      ترهّل الذراعين والصدر: قد تتدلّى أجزاء الجسم الصلبة عندما يفقد الجسم مرونته، ومنها الصدر والجزء الداخلي من الأذرع، حيث يُشير الباحثون إلى أنّ التدخين هو المسبب الأقوى لترهّل الصدر؛ ولذلك لا تنحصر أضرار التدخين بمظهر الوجه فقط؛ حيث إنّه يؤثّر بشكل الجسم أيضاً. مواضيع قد تهمك بواسطة كيف يمكن التوعية ضد التدخين فقد يضر المدخّن بأعز الناس إلى قلبه كأهله وأبنائه، وهو ما يعرف بالتدخين السلبي.

·       لون البشرة: إلى جانب الآثار السلبيّة التي تقودها عدد كبير من المواد الكيميائية الموجودة في التبغ يلعب نقص الأكسجين في خلايا الجلد دورًا في حدوث عدم تماثل في لون الجلد أو اختفائه وتحوّله إلى لون برتقالي أو رمادي.

·       التصبغات الداكنة: يؤدّي حمل السجائر بين الأصابع نفسها لمدّة سنوات لاصفرار الجلد نتيجةً لمادة النيكوتين والمواد السامّة الأخرى في السجائر التي يشار إليها بالقطران إلى ظهور بقع القطران؛ وهي إحدى أنواع تصبغات الجلد الذي يصبج فيها الجلد داكنًا، وتُزال عن طريق تجنّب حمل السجائر عبر الإقلاع عن التدخين؛ ولا يُمكن إزالتها باستخدام الماء والصابون.

·      شفاء الجروح يسبب التدخين آثاراً سلبيّة على عمليّة شفاء الجروح؛ حيث إنّه يُقلل من الأنشطة الجسديّة التي يقوم بها المُدخّن، ويسهم في زيادة كمية المشروبات الكحوليّة المتناولة، ويؤدّي لتقليل مقدار تناول الطعام الصحيّ؛ حيث تُعدّ مادة النيكوتين من مثبّطات الشهيّة وبالتّالي يحصل المدخنون على كمية أقل من السعرات الحراريّة، وعامةً يحتاج الجسم لكمية هائلة من هذه السعرات أو الطاقة لعملية تعافي الجروح وتؤدّي قلّة السعرات لتأخير هذه العملية أو تدهورها وضعفها.

 

اقرا ايضا علاج الثاليل التناسليه من هنا 

كلمات مفتاحية
الأضرار التي تُلحقها ممارسة التدخين بالجلد. اضرار التدخين
الأكثر قراءة
google-site-verification: google521636d38df8f2eb.html