الرئيسية
سياسة الخصوصية
الرئيسية / المواضيع العامة
تعرفوا الى بعض المشروبات والأطعمة التي لا تُؤخذ على معدة فارغة.
تاريخ النشر: 20/05/2022 - عدد القراءات: 1137
تعرفوا الى بعض المشروبات والأطعمة التي لا تُؤخذ على معدة فارغة.
تعرفوا الى بعض المشروبات والأطعمة التي لا تُؤخذ على معدة فارغة.

 يُسبب تناول بعض الأطعمة والمشروبات على معدةٍ فارغة بعض الآثار الجانبية، وقد يختلف هذا التأثير من شخصٍ إلى آخر أو يعتمد على وجود مشاكل صحية معيّنة لدى الشخص.

مشروبات وأطعمة لا تُؤخذ على معدة فارغة ما يلي :-

·      مشروبات الطاقة: قد يُسبّب استهلاك مشروبات الطاقة أو المشروبات الرياضية على معدة فارغة زيادةَ الأعراض الجانبيّة التي تُسببها؛ ومن هذه الأعراض: تسارع ضربات القلب، وارتفاع ضغط الدم، والصداع، والقلق، وصعوبة النوم، والإسهال، والتقيؤ، والتهيج، والسلوك المندفع.

·       المشروبات الغازية: حيث إنّ معظم المشروبات الغازيّة ذات محتوى عالٍ من السكر المكرر، وقد يسبب استهلاكُها صباحاً حدوثَ الجفاف الشديد، والمعاناة من التوتر خلال ساعات الصباح.

·      قد يُسبّب تناول الفواكه الحمضية ظهور بعض أعراض حرقة المعدة لدى بعض الأشخاص الذين يعانون أصلاً من هذه المشكلة، وبشكل خاص عند تناولها على معدة فارغة، إذ إنّ تلك الأنواع من الفاكهة مثل البرتقال، والجريب فروت، والليمون، والأناناس ذات حموضة عالية، ممّا يزيد حموضة المعدة ويسبب ظهور أعراض الحرقة.

·      قد تُسبّب الأطعمة المحتوية على الألياف الغذائية غير القابلة للذوبان بعض المشكلات لدى الأشخاص الذين يعانون من متلازمة القولون لذلك يُنصح بعدم تناول مصادر هذه الألياف على معدة فارغة.

·       الفواكه، والخضراوات، والبذور، والبراعم والثوم، والبصل، والكراث ، والبروكلي، القرنبيط، والملفوف. القمح الكامل، ونخالة القمح. الفشار. المكسرات الكاملة. عصائر الفواكه الطازجة، وبشكل خاص التفاح، والخوخ، والعنب. ، والتين، والبرقوق المجفف وجميعها تُعدّ مُليّناتٍ طبيعيّة.

·      شرب القهوة تعد احد مسببات مشاكل الجهاز الهضميّ؛ سواء كانت تُستهلك على معدة فارغة أم لا، ومع ذلك فهناك نسبة من الأشخاص يعانون من حساسية تجاه القهوة، وقد يعانون من بعض المشاكل الهضمية كالحرقة أو القيء أو عسر الهضم عند شرب القهوة، وقد تستمرّ هذه الأعراض سواء شربوا القهوة على معدة فارغة أو مع الطعام.

نصائح للحفاظ على صحة المعدة ما يلي :-

-    تناول الأطعمة النباتيّة؛ بما في ذلك الخضراوات والفواكه، وبمعدّل 7 حصص يومية، سواء أكانت طازجة، أو معلبة، أو مجمدة، أو مجففة، إذ ان الأطعمة النباتية غنية بالألياف الغذائية، والعديد من العناصر الغذائيّة والمركبات النباتيّة المفيدة للصحة.

-    تجربة اختيار طرق طهي الطعام الصحيّة، مثل السلق، والتبخير، والغلي، وغيرها من طرق الطهي الصحيّة.

-   التقليل من استهلاك الأطعمة الغنية بالسكر المضاف والدهون ذات المصدر الحيواني، إذ إنّ هذه الأطعمة قد تسبب الضرر للجهاز الهضميّ على المدى البعيد.

-   استهلاك الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية، والتي تساعد على تعزيز الشعور بالشبع والامتلاء لفترةٍ أطول، ممّا قد يساهم في خسارة الوزن، كما أنّ الألياف تقلل خطر الإصابة بالامساك، وهي تُعدّ مهمّةً لصحّة المعدة والأمعاء.

-    تناول اللحوم قليلة الدهون وغير المصنعة، ومن الأمثلة على اللحوم المصنعة، اللحم المقدد، والنقانق، ولحم الديك الرومي المُصنع.

-   عدم تناول كميّةٍ كبيرةٍ من الطعام دفعةً واحدة، وتناول 4-5 وجبات صغيرة بدلاً من 3 وجبات كبيرة.

-    تناول الطعام بانتظام، وعدم ترك أي وجبة.

-    شرب كميات مناسبة من الماء.

-    ممارسة التمارين الرياضيّة؛ لدورها في المساعدة على خسارة الوزن، والحفاظ على وزن صحيّ، والتقليل من مشاكل الجهاز الهضمي.

-    السيطرة على التوتر، إذ يساعد ذلك على تقليل حرقة المعدة، ويمكن ذلك عن طريق ممارسة بعض تمارين الاسترخاء.

 

 اقرا ايضا علاج الثاليل التناسليه من هنا 

كلمات مفتاحية
مشروبات وأطعمة لا تُؤخذ على معدة فارغة
الأكثر قراءة
google-site-verification: google521636d38df8f2eb.html