الرئيسية
سياسة الخصوصية
الرئيسية / المواضيع العامة
تعرفوا الى طرق الوقاية من البواسير ببعض النصائح .
تاريخ النشر: 19/08/2022 - عدد القراءات: 2363
تعرفوا الى طرق الوقاية من البواسير ببعض النصائح .
تعرفوا الى طرق الوقاية من البواسير ببعض النصائح .

 البواسير هي حالة مرض شائعة جدًا بين كلا الجنسين، وتصيب النساء أكثر من الرجال، والبواسير هي تكوّن انتفاخات ناتجة من تورم الأوردة في نهاية المستقيم، وهذا التورم ناتج من التدفق الدموي الكبير إليها، والسبب في شيوعها عند النساء أكثر من الرجال هو حالات الحمل والولادة، فالحمل يضغط كثيرًا على المستقيم بسبب كبر حجم البطن إلى جانب أنّ هرمونات الحمل تسبب الإصابة بالإمساك، وهو أحد أسباب البواسير، ويوجد نوعان من البواسير؛ بواسير داخلية لا ترى بالعين، وبواسير خارجية ترى وتُلمَس، والنوع الخارجي ما هو إلا تطور للنوع الداخلي.

طرق الوقاية من البواسير كما يلي :-

·       اتباع نظام غذائي غني بالألياف يُنصح بتناول كميَّات كافية من الألياف يوميّاً للوقاية من الإصابة بالبواسير وإضافتها إلى النظام الغذائي، إذ يجب أن لا تقلَّ كميَّة الألياف يوميّاً عن ما يقارب 30 غراماً للأشخاص البالغين، ويجب التنبيه إلى ضرورة إضافة الألياف إلى الوجبات الغذائيَّة تدريجيّاً لتجنُّب حدوث بعض الاضطرابات الهضميَّة مثل النفخة والتشنُّجات.

·       تناول الفواكه: مثل التوت، والتفاح، والموز، والبرتقال، والفراولة.

·      تناول الخضروات: الجزر، والشمندر، والبروكلي، والخرشوف، كما تحتوي البطاطا متوسِّطة الحجم على ما يقارب 3 غرامات من الألياف.

·       الحبوب والبقوليَّات: مثل البازلاء، وفول الصويا، والفاصولياء البيضاء، والعدس، والحبوب الكاملة مثل الشعير، والأرز البنِّي، والخبز الأسمر.

·       ممارسة التمارين الرياضية تُعدُّ قلَّة الحركة من عوامل الخطورة التي قد تساهم في الإصابة بالبواسير، وذلك لدورها في زيادة فرصة الإصابة بالإمساك، وزيادة الضغط على الأوردة في منطقة الشرج، لذلك يجب الحرص على ممارسة التمارين الرياضيَّة بانتظام لتحفيز حركة الأمعاء وخسارة الوزن الزائد، ويمكن ممارسة بعض التمارين الهوائيَّة مثل المشي السريع لمدَّة 30 دقيقة تقريباً بشكلٍ يومي.

·       تجنب الضغط والإجهاد يجب الحرص على تجنُّب تأخير استخدام المرحاض عند الشعور برغبة في التبرُّز، لما قد ينجم عنه جفاف وصلابة البراز وبالتالي صعوبة خروجه، والحاجة إلى الضغط والإجهاد خلال عمليَّة التبرُّز، وهو ما يزيد من خطر الإصابة بالبواسير نتيجة الضغط على الأوردة التي تقع في منطقة الشرج.

·       تناول كمية كافية من الماء يجب الحرص على تناول كميَّة كافية من السوائل بشكلٍ يومي، لما لذلك من تأثير في حركة الأمعاء السليمة، والوقاية من الإصابة بالإمساك وبالتالي الحدُّ من خطر الإصابة بالبواسير.

·       تجنب حمل الأوزان الثقيلة يؤدِّي حمل الأوزان الثقيلة إلى زيادة الضغط على الأوردة في منطقة الشرج، لذلك يجب الحرص على اتباع التقنيات السليمة في حمل الأوزان الثقيلة، والتنفُّس الصحيح في حال الاضطرار إلى حملها، ومن الجدير بالذكر أنَّ الأوزان الثقيلة التي قد تؤديِّ إلى ارتفاع الضغط في منطقة الشرج قد تتمثَّل بأكياس البقالة، وملفات العمل الثقيلة، وكراتين التخزين.

·       تجنب الجلوس لفترات طويلة يؤدِّي الوقوف أو الجلوس لفترات طويلة إلى ارتفاع خطر الإصابة بالبواسير بسبب زيادة الضغط على الأوردة في منطقة الشرج، وقد يكون لطبيعة العمل دور في ذلك مثل العمل المكتبي، ومكاتب الاستقبال، وعمَّال البناء، وسائقي الشاحنات، وفي حال الحاجة إلى الجلوس لفترات طويلة يُنصح بالوقوف كلَّ ساعة تقريباً والمشي لمدَّة خمس دقائق للحدِّ من خطر الإصابة بالبواسير.

 

  اقرا ايضا علاج الثاليل التناسليه من هنا 

كلمات مفتاحية
الوقاية من البواسير
الأكثر قراءة
google-site-verification: google521636d38df8f2eb.html