الرئيسية
سياسة الخصوصية
الرئيسية / المواضيع العامة
تعرفوا الى بعض النصائح التي تساعد على علاج الخمول في الجسم.
تاريخ النشر: 27/08/2022 - عدد القراءات: 7729
تعرفوا الى بعض النصائح التي تساعد على علاج الخمول في الجسم.
تعرفوا الى بعض النصائح التي تساعد على علاج الخمول في الجسم.

 يُعرف الخمول بأنّه حالة من نقص الطاقة، كما يتمّ وصف الأشخاص الذين يعانون من التعب والإجهاد بأنّهم يعانون من الخمول؛ بسبب قلّة الطاقة لديهم، وقد يكون الخمول مصحوبًا بالاكتئاب، أو بانخفاض الدافع، أو اللامبالاة، وتجدر الإشارة إلى أنّ الخمول قد يكون استجابة طبيعية للجسم عند عدم النوم لساعات كافية، والإجهاد المفرط، وعدم ممارسة الرياضة، وكذلك عند الملل، وبالتالي عندما يكون الخمول جزءاً من الاستجابة الطبيعية؛ فغالبًا ما يتلاشى بالراحة، والنوم الكافي، وتقليل التوتر، والتغذية الجيدة، أمّا الخمول المستمرّ الذي لا يُعالج عند الرعاية الصحيّة؛ قد يكون مؤشّراً على اضطراب جسدي، أو نفسي.

علاج الخمول في الجسم في الحقيقة، لا يوجد علاج وحيد للخمول؛ وذلك لأنّ العلاج يعتمد على معرفة المسبّب وعلاجه،وبالتالي يُمكن تقسيم طريقة العلاج بشكل عام إلى ما يلي:

العلاج غير الدوائي ما يلي:-

-    تحسين عادات النوم، وضمان عدد ساعات نوم كافية.

-   ممارسة الرياضة بانتظام، والعمل على الموازنة بين الراحة والعمل.

-    التخلّص من شرب الكافيين، والإكثار من شرب الماء.

-    تناول الأكل الصحي؛ لتجنب زيادة الوزن، أو نقص الوزن.

-    وضع توقّعات واقعية لحجم العمل المُراد إنجازه والجدول الزمني له.

-    إعطاء بعض من الوقت للاسترخاء، فمن المُمكن ممارسة رياضة التأمّل، أو اليوغا.

-    التعرّف على الضغوطات المعرّض لها الشخص المُصاب، ومن ثمّ التعامل معها ومحاولة حلّها

العلاج الدوائي ما يلي :-

-   علاج الخمول الناجم عن الجفاف: ويكون ذلك بإعطاء السوائل وتعويض نقص الأملاح عن طريق الوريد.

-   علاج الخمول الناجم عن فرط نشاط الغدة الدرقية: ويكون ذلك من خلال إعطاء الأدوية المضادة للغدة الدرقية، واليود المشع، وحاصرات مستقبلات بيتا .

-   علاج الخمول الناجم عن الإصابة بالالتهابات: يتضمن العلاج تخفيف الالتهاب بالأدوية المضادة للروماتويد والمعدلة لسير المرض .

 

  اقرا ايضا علاج الثاليل التناسليه من هنا

كلمات مفتاحية
علاج الخمول في الجسم
الأكثر قراءة
google-site-verification: google521636d38df8f2eb.html