الرئيسية
سياسة الخصوصية
الرئيسية / المواضيع العامة
لعلاج التهاب الاضراس وما تسببه من الالام, بعض الوصفات الطبيعية.
تاريخ النشر: 18/08/2017 - عدد القراءات: 82502
لعلاج التهاب الاضراس وما تسببه من الالام, بعض الوصفات الطبيعية.
لعلاج التهاب الاضراس وما تسببه من الالام, بعض الوصفات الطبيعية.

 تتكوّن الأسنان والأضراس من التّاج (الجزء الظّاهر في الفم)، والجذور(الجزء المَحميّ في السّنخ السنيّ)، ويربط بينهما العنق.

كما تتكوّن الأسنان من ثلاثة أنسجةٍ رئيسيّةٍ وهي:

1. طبقة المينا: أي الغلاف الخارجيُّ للسِّن، وهي من أشدّ الموادّ صلابةَ في جسم الإنسان.

2. طبقة العاج: وهي الجزء الأكبر من السّن، وتفوق صلابتهاُ صلابةَ العظم، لكنّها أقلُّ صلابةً من المينا، وتحتوي على أعصابٍ وتحيط باللّب.

3. اللٌّب: وهو نسيج رخوٌ يحتوي على الشّرايين الدمويّة المُغذّية للسّن، كما يحتوي على الأعصاب.

من أسباب التهاب الأضراس ما يلي:-  

o    تسوّس الضّرس بشكلٍ عميق،ٍ بحيث يَنخر طبقة التّاج والمينا، فيلتهب عصب السّن وتتعرّى الطّبقة وتتعرّض للتسوّس.

o    كسور يتعرّض لها الضّرس قد تمتدّ إلى عصب السّن، وبالتّالي تحدث نفس الأعراض.

 من أعراض التهاب الأضراس ما يلي:-  

1. الألم الشّديد في الأسنان، والذي قد ينتشر إلى عظم الفكّ والعنق والأذن.

2. الحساسيّة المُفرطة التي يشعر بها صاحب الألم ضدّ الأشياء الباردة أو السّاخنة.

3. الألم الشّديد عند إطباق الفمّ على الأسنان أو أكل المأكولات السُكريّة؛ وذلك بسبب وجود الفجوة في هذا الضّرس.

4. حدوث تغيُّر في لون الضّرس أو السّن إلى لون أغمق يميل إلى السّواد المُصفرّ.

5. حدوث انتفاخ واضح في منطقة اللثّة حول الأسنان، والشّعور بالألم بمُجرّد لمس المنطقة المنتفخة.

علاج الضرس الملتهب ما يلي :-

·      الحشو: يقوم الطّبيب بحفر السِّن لإزالة التسوّس ومن ثم يحشو الفراغ النّاتج بحشوات الأسنان.

·      التّاج: إذا كان التسوّس شديداً وبقي جزء بسيط من بنية السّن يوضع التّاج (وهو غطاءٌ كاملٌ للسّن يُستخدَم لترميم وإصلاح الأسنان التّالفة)

·      علاج العصب: علاج العصب هو وسيلة لإصلاح أو إنقاذ الأسنان شديدة التسوّس، ويُسيطر على الآلام النّاتجة عن التهاب أو تلف العصب؛ يقوم طبيب الأسنان بإزالة العصب الموجود داخل السّن وتنظيف وحشو الفراغ النّاتج عن إزالته.

·      المضمضة بالمحلول الملحيّ، ويتمّ عن طريق وضع ثلاثة ملاعق من الملح في كوب ماءٍ دافئ، وتركيز المحلول على المنطقة المُلتهبة وتجنّب بلعه.

·      مضغ الثّوم ووضعه على الضّرس المُلتهب؛ فهو يمتلك قوّة سحريّة على الشّفاء، ويوضع يوميّاً كل صباحٍ على الضّرس المُلتهِب حتى يخّف الألم.

·      يُستخدَم البصل كعلاجٍ جيّدٍ في التهاب الضّرس بوضع شريحة من البصل النيء على الضّرس المُتضرّر، ويؤكل البصل النيء يوميّاً للوقاية من التهاب الأسنان.

·      روح الفانيلا؛ حيث توضع ثلاث أو أربع نقط منها على الضّرس المُلتهب.

·      زيت القرنفل؛ يُنقع القليل من الفلفل بزيت القرنفل ويُستخدَم كمسكنٍ للألم.

·      يُمضَغ النّعناع أيضاً لتخفيف ألم الضّرس المُلتهب، فهو مُهدِّئ، ويُستخدَم أيضاً لعلاج الصّداع النّاتج عن الألم.

·      شرائح البطاطس، وهي توضع على الضّرس المُلتهب لتُخفّف الألم، وتوضع لمدّة لا تقلّ عن 20 دقيقة.

"نصائح" للحصول على أسنان بيضاء وبراقة على الرّغم من أنّ الأسنان تبدأ حياتها بيضاء وبرّاقة، إلا أنّ هناك عوامل تُغيّر من لونها وتُضعِف بريقها، منها الآتي:

1. التّدخين.

2. الشّاي والقهوة وبعض المشروبات الغازيّة.

3. عدم الحفاظ على النّظافة الصحيّة للفم.

4. التقدّم بالسّن و بعض الأدوية.

5. الحفاظ على تنظيف الأسنان بالفرشاة والخيط الطبيّ. تجنُّب الأطعمة والمشروبات التي تصبغ الأسنان.

 

 

 اقرا ايضا علاج الثاليل التناسليه من هنا 

 

كلمات مفتاحية
التهاب الاسنان
علاج التهاب اللثة
لاسنان صحية
الأكثر قراءة
google-site-verification: google521636d38df8f2eb.html