الرئيسية
سياسة الخصوصية
الرئيسية / المواضيع العامة
ضعف التبويض من اكثر المشاكل التي تؤخر الحمل, تعرفوا اليها وطرق علاجها.
تاريخ النشر: 13/04/2018 - عدد القراءات: 1531
ضعف التبويض من اكثر المشاكل التي تؤخر الحمل, تعرفوا اليها وطرق علاجها.
ضعف التبويض من اكثر المشاكل التي تؤخر الحمل, تعرفوا اليها وطرق علاجها.

 العقم, يعد تأخر الحمل أو ما يعرف بالعقم أحد أبرز المشكلات التي تواجه المرأة بعد الزواج، وقد تمتدّ لسنتين أو أكثر دون حدوث أيّ تغيراتٍ لصالحها، رغم أنّها ظاهرياً لا تعاني من أمراضٍ صحية بارزة، ولكن ذلك يعود في الغالب إلى وجود ضعفٍ في عملية التبويض داخل جهازها التناسلي، ويحدث هذا الضعف نتيجة العديد من الأسباب.

من أسباب ضعف التبويض عند المرأة ما يلي:-

-        وجود عيوب خلقية في الجهاز التناسلي للمرأة كانسداد قناة فالوب.

-        صغر حجم البويضة أو كبرها عن الشكل الطبيعي . الإصابة بتليف الرحم أو وجود أورام حميدة أو خبيثة في داخله .

-        الإصابة بمرض تكيس المبايض وهو شائع الحدوث لدى نسبة كبيرة من النساء. اضطرابات في إفراز الهرمونات الانثوية لدى المرأة " تدني الهرمون الأنثوي مع ارتفاع للهرمون الذكري " أو مشاكل في إفرازات الغدة الدرقية بالزيادة أو النقصان . فرط إفراز هرمون الحليب " البرولاكتين " عند المرأة .

-        زيادة الوزن أو السمنة المفرطة لدى بعض النساء، أو النقص الشديد في الوزن .

-        مداومة المرأة على التمارين البدنية الشاقة .

-        التقدم في السن؛ حيث إنّ التبويض يبدأ بالتناقص التدريجي بعد سن الخامسة والثلاثين .

-         التأثيرات الجانبية لتناول بعض العقاقير الطبية .

من  أعراض ضعف المبايض يمكن للمرأة أن تستدل على وجود ضعفٍ في التبويض من خلال ظهور بعض الأعراض عليها منها:

1- اضطراب في الدورة الشهرية " الطمث "، وعدم الانتظام في مواعيدها، فتأتي متقدّمة عن موعدها أو متأخرة بفترة طويلة، أو توقف الطمث لمدة تزيد عن ثلاثة أشهر أو بشكلٍ كامل .

2- انعدام الرغبة الجنسية لدى المرأة المتزوجة، مع ضعف القدرة الجنسية خلال الجماع .

3- تدني مستوى الخصوبة لدى المرأة وتأخر ملحوظ في الحمل .

4- الشعور بهبات ساخنة خلال الليل، يرافقها تعرّق شديد غير مبرر .

5- ضيق في التنفس مع توهج في الوجه واحمرار في كامل مناطق الوجه .

6- الاكتئاب أو سوء المزاج والشعور بعصبية مفرطة دون سبب مباشر.

بعض النصائح لعلاج ضعف التبويض طبيعياً:-

·      تحسين النظام الغذائي؛ وذلك بالابتعاد عن المشروبات الضارة كالقهوة والشاي والمشروبات الغازية

·       التقليل من تناول الملح والسكّر ومشتقات الحليب كاملة الدسم، إضافة إلى تجنب المقالي بأنواعها والدهون المشبعة واللحوم، مقابل زيادة تناول الخضروات والفواكه والحبوب الكاملة والبقوليات .

·       المداومة على شرب الأعشاب الدافئة لأثرها الفعّال في علاج الضعف وإعادة توازن الهرمونات الأنثوية مثل : البابونج، واليانسون، والمردقوش، والمليسة، والمريمية والقرفة .

·       التركيز على تناول البقدونس والتمر والتوت والمكسرات بأنواعها لأنها تساعد على تعديل اضطراب الهرمونات لدى المرأة .

·      عدم الجماع " بين الزوجين " قبيل فترة التخصيب بثلاثة أيام .

·      الانتظام على ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة كالمشي والجري بشكلٍ يوميٍ وتمارين أسفل البطن، فهي مفيدة جداً لانتظام التبويض.

 

 اقرا ايضا علاج الثاليل التناسليه من هنا 

كلمات مفتاحية
ضعف التبويض
اسباب ضعف التبويض
علاج ضعف التبويض
الأكثر قراءة