الرئيسية
سياسة الخصوصية
اتصل بنا
الرئيسية / العلاج الطبيعي
التمرينات قد تحد من سقوط مرضى شلل الرعاش
تاريخ النشر: 09/09/2016 - عدد القراءات: 9122
التمرينات قد تحد من سقوط مرضى شلل الرعاش
التمرينات قد تحد من سقوط مرضى شلل الرعاش

 نيويورك (رويترز) - قال باحثون بريطانيون ان اتباع برنامج تمرينات منزلي شخصي يساعد على حماية بعض المصابين بمرض الشلل الرعاش من السقوط. وذكرت الدكتورة آن اشبورن وزملاءها بجامعة ساوثامبتون في تقريرهم ان السقوط يشيع بين مرضى الشلل الرعاش خاصة الاكبر سنا.

ولاثبات أن التمرينات الرياضية قد تساعد على الحد من السقوط اختار الباحثون 142 مريضا بشكل عشوائي لاخضاعهم لرعاية معتادة وتمرينات رياضية منزلية. وكان كل المرضى تعرضوا لاكثر من حادث سقوط فى العام السابق.

 
وقام اخصائيو علاج طبيعي بزيارة المجموعة في المنزل مرة اسبوعيا لمدة ستة اسابيع وجرى تطوير برنامج للتمرينات الرياضية وتحديد الاهداف. وبعد هذه الفترة واصل المرضى التمرينات الرياضية بمفردهم وكانوا يتلقون اتصالات هاتفية للمتابعة مرة شهريا. وذكر الباحثون في دورية الجهاز العصبي وجراحة الاعصاب والطب النفسي " ظهر اتجاه ثابت بترجاع معدلات السقوط بين المجموعة التى تمارس التمرينات الرياضية بعد ثمانية اسابيع وستة اشهر ومعدلات اقل لحالات السقوط المسببة لجروح تحتاج اهتماما طبيا بعد ستة اشهر.
 
" كما جرى تسجيل معدلات اقل للحالات التى اوشكت على السقوط بين المجموعة التى مارست التمرينات الرياضية. وأظهرت المجموعة ايضا تحسنا فى فعالية وجودة الحياة بعد ستة اشهر.
وأبلغ الدكتور البرت البانيسي بجامعة ميلانو في ايطاليا وكاتب الافتتاحية بنفس الدورية رويترز أن " ضعف التوازن والسقوط من بين الشكاوى الرئيسية لمرض الشلل الرعاش في مراحله المتأخرة وفي الغالب لا يتحسن بالادوية ولا بالتنبيه الشديد للمخ.
" وقال "ان البرامج التدريبية المنزلية المنظمة قد تكون طريقة واعدة لتدريب مرضى الشلل الرعاش على تفادي السقوط."
© Reuters 2007. All Rights Reserved

كلمات مفتاحية
التمرينات
سقوط_مرضى_شلل_الرعاش
الأكثر قراءة